حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة
حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة

حضور ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات ذكرى انتصار الثورة

شارك ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره في مسيرات الذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية في العاصمة الايرانية طهران.

تحدث مشرف حجاج الإيراني إلى جانب حجة الإسلام سيد علي قاضي عسكر ممثل سابق للولي الفقه في شوون الحج و الزياره و عدد من مسوولين و مدرا التنفييذين في بعثة الحج و الزياره جنبا إلى جنب مع الناس على طول المسيرة

افاد مركز معلومات الحج و الزياره بان ممثل الولي الفقيه في شوون الحج و الزياره حجة الإسلام السيد عبد الفتاح نواب بدا مسيرته هذا الصباح من تقاطع شارعي أزادي و رودكي

شدد حجة الإسلام نواب رداً على سؤال من المراسلين حول وجود الناس على نطاق واسع في المسيرة موكدا ان الشعب يعتبر الثورة الإسلامية على أنها ثورة خاصة بهم و يثمن قدر ثورتهم مشيرا الي تضحيات و ماثر ابناء جمهوري الاسلامية لدفاع عن القيم الاسلاميه و شدد ان الاسلام عبر تاريخ صمد امام الكفر

قال ان امريكا اليوم يسلك طريق الفرعون و يعتبر ثقافتها افضل قياسا بالنسبه لثقافة الدول الاخري و وقف امام الايران و لكن ليس امام عدونا طريقا الي الفشل و ان الشعب يقفون بحزم في طريق الاسلام و الإمام الخميني و سماحة القائد

اعتبر مشرف حجاج الإيراني دور الشباب في انتصار الثورة و الدفاع المقدس و الدفاع عن الحرم المقدس للائمه عليهم السلام دورا مصيريا اردف قائلآ إن شباب إيران الإسلامية مستوحىن من توصيات الزعيم الثورة الإسلامية في بيان الخطوة الثانية و أصبحوا ناشطين في مجال العلوم و تكنولوجيا و اصبحوا قدوة لشباب العالم الإسلامي و العالم.

كما أشار ممثل الولي الفقه في شوون الحج إلى ضروره اهتمام المسؤولين إلى توفير فرص عمل للشباب و في ذكرى اليوم الأربعين لاستشهاد حاج قاسم سليماني قائلا إن مدرسة شهيد السليماني هي مدرسة الإسلام و ان السليماني كان مرآة للشباب.

نحن نشهد كرامة و عظمة وتقدم النظام و البلد في ضوء الحماسة و التضحية و ماثر الشباب و اردف قائلا إذا يضيء اسم اللواء سليماني في العالم و في أقصى نقاط العالم يرضخون بسبب سماع اسمه لأن هذا الشهيد النبيل خدم مثل مالك اشتر و قد اختار شباب اليوم نمط هذا الشهيد العظيم و سيرفع الله اسمه.


| رمز الموضوع: 99213







المستعمل تعليقات